top of page
  • ghazimahayni

الطريق إلى الحرية المالية (الوعي المالي)

تاريخ التحديث: ١٥ أغسطس ٢٠٢٣


بنجامين فرانكلين على ورقة 100 دولار امريكي

لاشك أن الهدف أو الحلم الرئيسي لمعظم الشباب في مقتبل العمر اليوم هو بناء الثروة وجمع الأموال, سواءً كان الهدف هو الحرية المالية أو الحلم مبني على خطط ووقائع أم لا.


إن هذا الهدف أصبح دون غيره حلم كل شاب في هذا العقد من الزمن.

صناعة الإعلام أوهمت أجيال بكاملها بخرافات حول صناعة الثروة والمال.

شخصيات شابة ولامعة وعلى الأغلب مجرد مؤثرين اجتماعيين يخدعون الشباب بطرق غير فعالة وغير واقعية لصناعة الثروة والمال.


سيارات فارهة ورحلات سفر وطائرات خاصة وغيرها من علامات الرفاهية التي توحي للشباب بسهولة جمع الأموال وأهمية جمع هذه الأموال.

وعندما نبحث عن خلفية هولاء المؤثرين نكتشف إنهم مجرد مسوقين لمنتجات وخدمات ودورات تدريبية تحاول إقناع الشباب بمنتجاتهم وخدماتهم للوصول إلى الثروة المنشودة.


الوعي المالي:

بداية فإن تحقيق الثروة هو نتيجة للوعي المالي وليس نتيجة لوجود المال بالأساس.

وإن مجرد وجود المال لا يصنع الثروة على الإطلاق ولكن وجود الوعي المالي هو القادر على صنع الثروة بالفعل.

إن توفر المال الكثير بدون وعي هو كارثة بحد ذاتها, لكن الوعي مع المال القليل هو كافي لتكوين الثروات والحفاظ عليها.


أهمية تعلم المهنة:

إذا كنت شاباً صغيراً في العمر فهذه المرحلة هي الأنسب لتشكيل الوعي المالي وبالتالي الثروة.

من أهم الأخطاء التي قد ترتكبها العائلة بحق أطفالها هي إصرار العائلة وتركيزها على تعليم أطفالهم في المدارس وعزلهم عن المجتمع وعدم تعليمهم مهنة بجانب الدراسة أو على الأقل تعليمهم مهارات البيع والشراء خلال فترة الطفولة.

معظم أغنياء العالم هم الذين تعلمو التجارة في عمر صغير وهم ممن تعلم مهنة بجانب دراسته الجامعية.

في ظروف الحرب واللجوء التي تعيشها معظم دولنا العربية، فإن المهنة وقبل الشهادة كانت طوق النجاة لمعظم الشباب الذن اضطرو لهجرة ومغادرة بلدانهم.


الشهادة الجامعية بجانب المهنة:

بعد التخرج من الجامعة وفي حال اخترت التخصص الجامعي وعملت به كموظف، فإن الراتب الذي ستحصل عليه لن يجعل منك ثرياً على الإطلاق لأن الراتب هو تعويض عن ساعات العمل التي تقضيها في المكتب لا أكثر.


وهنا يوجد لدينا طريقين لزيادة الدخل و البدء في رحلة الحرية المالية:

الطريقة الأولى:

الحصول على شهادة إضافية تميزك عن زملائك في مجال التخصص الذي تعمل به.

تعلم اللغة الإنكليزية والحصول على الشهادات الإحترافية في مجال تخصصك بلاشك سيجعلك تحصل على راتب أعلى وترقية في مجال عملك سواء ضمن شركتك أو في شركة عالمية كبيرة أخرى.

وبعد نجاحك في رفع دخلك ستبدأ مرحلة الإدخار لإنشاء مشروعك الخاص والذي سيكون ضمن مجالك الذي تفوقت به وحققت فيه النجاح.

فإذا كنت طبيباً فستفتح عيادتك المستقلة ولاحقاً المشفى الخاص بك.

و إذا كنت محامياً فستفتح مكتب وشركة المحاماة الخاصة فيك وحتى إذا كنت محاسباً ستفتح مكتب المحاسبة والإستشارات الخاصة بك أيضاً.

لاحقا و بعد تحقيق النجاح ستبدأ مرحلة التوسع والإنتشار داخل وخارج البلد اللي بدأت منه.


الطريقة الثانية:

إذا لم تستطع إستكمال تعليمك الجامعي وإكتفيت بمزاولة المهنة التي تعلمتها أو التجارة البسيطة اللي بدأت فيها.

أولا: ترفع مهاراتك في المهنة التي تعمل بها وتتميز و ترفع عدد عملائك.

ثانيا: تشارك أحد الأشخاص أو تحصل على تمويل لتوسيع العمل من محل صغير إلى ورشة كبيرة ولاحقاً تنتقل لمعمل كبير.


قواعد الوصول للحرية المالية:

  • الادخار قبل الانفاق

  • الاستثمار قبل الاستهلاك

  • السمعة المالية هي أهم رأس مال يحتفظ فيه الإنسان طوال حياته.


٣ مشاهدات٠ تعليق

コメント


bottom of page